full screen background image

April 23, 2014

Beyti Continues its Marketing Campaign for “Kol Youm” Milk across Governorates through Entertainment Shows and Interactive Activities

القاهرة- 23 أبريل 2014: في إطار خططتها التسويقية والترويجية الرائدة، قامت الشركة الدولية لمشروعات التصنيع الزراعي “بيتي” بالبدء في عدد من الأنشطة التفاعلية المبتكرة لتعريف المستهلكين بمميزات لبن “كل يوم” الذي طرح في الأسواق شهر فبراير الماضي. تقام الأنشطة في عدد من المحافظات التي تغطي دلتا مصر في الفترة من 9 أبريل إلى 7 يونيو وتتضمن عروضاً ترفيهية بالشوارع وتوزيع هدايا وعينات مجانية بالمحال التجارية، هذا بالإضافة إلى عرض الدراجات التي تحمل العلامة التجارية لمنتج “كل يوم” تجوب المحافظات وتوزع عينات مجانية على المستهلكين في عرض تفاعلي جذاب.

وقد صرح السيد محمد مغلاوي- مدير تسويق منتجات الألبان بشركة “بيتي” أن تدشين منتج “كل يوم” في فبراير الماضي كان بهدف جذب شريحة عريضة من المجتمع المصري بعيداً عن اللبن السائب وأخطاره الصحية المعروفة. فقد كان اللبن السائب لعقود هو الخيار الوحيد أمامهم لغلو أسعار البدائل المعبأة أو لاختلاف طعم الألبان المعبأة عن السائبة. وقد جاء لبن “كل يوم” ليحقق هذه المعادلة الصعبة؛ حيث يمنح تلك الشريحة الفرصة لاستهلاك ألبان معبأة آمنة وفي متناول الجميع، مضيفاً أن فريق عمل “بيتي” اختار أن يجوب شوارع محافظات مصر المختلفة في حملات ترويجية غير مسبوقة ليتفاعل مع الجماهير ويستمع لرغباتهم عن قرب.
ولفت المغلاوي إلى أن “بيتي” تسعى لتعرّف الجمهور بمميزات منتج “كل يوم” وتمنحهم فرصة التجربة من خلال عينات مجانية؛ فضلاً عن إعطائهم فرصاً متميزة للفوز بجوائز وهدايا قيمة من خلال توجيه أسئلة للحضور سواء في الشوارع أو المحال التجارية في إطار تفاعلي ترفيهي مرح”.
وأكد مدير تسويق منتجات “بيتي” أن نسب المبيعات المتحققة حتى اليوم تعكس مدى استحسان المستهلكين للمنتج بل ويبعث الأمل بمعدلات أكثر ارتفاعاً في المراحل القادمة بخاصة بعد انتهاء الحملات الترويجية وتوزيع العينات المجانية ليتصدر لبن “كل يوم” كافة الألبان في فئته في القريب العاجل.
يذكر أن لبن “كل يوم” تم تدشينه للمرة الأولى في منتصف فبراير الماضي بواسطة شركة بيتي وهي مشروع تحالف مشترك بين شركة المراعي السعودية وشركة بيبسكو العالمية؛ حيث تم في صفقة أبرمت في عام 2009. وجاء إطلاق المنتج من خلال خطة تسويق ومبيعات مركزة استهدفت الشركة التواجد في أكبر عدد من المحلات ونقاط البيع باختلاف أحجامها. وقد شارك ما يقرب من 50 موظفاً بما في ذلك أعضاء مجلس إدارة الشركة والمدراء في بيع المنتج في اليوم الأول لإطلاقه في إطار سياسة الشركة التي تتضمن تشجيع العاملين على اختلاف مناصبهم التفاعل والاختلاط بشكل مباشر مع المستهلكين والتجار.